Amr db, 44
Doha , قطر
نتيجة: 2.00 أصوات: 1

Amr db

عام

أنا: ذكر
تسعى للحصول على: أنثى
العمر: 44
الدولة: قطر
المدينة: Doha

مواصفاتك

بنية الجسم: سميك
الطول : 181
شعر: أسود
العرق: الشرق الأوسط
لون البشره: حنطي مائل للبياض

نمط الحياة

تدخين: لا
الوضع المعيشي: منفرد
لغات: الإنجليزية

البيت والأسرة

الحالة الإجتماعية: مطلق
لديك أطفال: نعم - ولكن ليس في المنزل
عدد الأطفال: 2
رغبة فى (المزيد) الأطفال: نعم

الحياة المهنية

المؤهل التعليمي: كلية التقدير
نظام العمل: بدوام كامل
دخل: من $35,000 إلى $49,999
الوضع المادي: متوسط
المهنة: مجال الهندسة / العلوم / الهندسة
الحالة الصحية: سليم والحمد لله

الشخصية

(الديانة ( الموقع مخصص للمسلمين: الإسلام
الالتزام الديني: متدين كثيرا
حس ظريف طبيعي : ودي
الاهتمامات: مشاهدة المباريات الرياضية
تحدث عن نفسك: صعب الواحد يتكلم عن نفسه
مواصفات شريك او شريكة حياتك التي ترغب الإرتباط بها : من دلائل عظمة القرآن وإعجازه أنه حينما ذكر الزواج، لم يذكر الحب وإنما ذكر المودة والرحمة والسكن،

سكَن النفوس بعضها إلى بعض، وراحة النفوس بعضها إلى بعض،

وقيام الرحمة وليس الحب، والمودة وليس الشهوة

قال تعالى: { وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً …} [الروم : 21]

"إنها الرحمة والمودة مفتاح البيوت"

والرحمة تحتوي على الحب بالضرورة، والحب لا يشتمل على الرحمة، بل يكاد بالشهوة أن ينقلب عدواناً.

والرحمة أعمق من الحب وأصفى وأطهَر،

والرحمة عاطفة إنسانية راقية مركبة، ففيها الحب، وفيها التضحية، وفيها إنكار الذات، وفيها التسامح، وفيها العطف، وفيها العفو، وفيها الكرم، وكُلُنا قادرون على الحب بحكم الجِبِلَّة البشرية وقليل منا هم القادرون على الرحمة.
احصائيات الملف الشخصي
  • 121المشاهدات
  • منذ 4 أشهرالزيارة الأخيرة
  • 04/20/2019تاريخ التسجيل
احاديث نبوية